News

الشيخ نهيان مبارك آل نهيان يفتتح فعاليات الملتقى السنوي الخامس عشر لجامعة زايد

07 Oct 2012

افتتح معالي الشيخ نهيان مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس جامعة زايد، فعاليات الملتقى السنوي الخامس عشر لجامعة زايد وذلك يوم الخميس الماضي في مقر الجامعة بمدينة خليفة في ابو ظبي، جاء ذلك بحضور الشيخ شخبوط بن نهيان مبارك آل نهيان، ومعالي أحمد حميد الطاير، و الدكتور سليمان الجاسم مدير جامعة زايد، والدكتور لاري ويلسون نائب مدير الجامعة، وعدد من كبار المسؤولين والعاملين في الجامعة.

وقد استهل معاليه الملتقى بكلمة تناول خلالها أهم العناصر التي لها اكبر الأثر في الارتقاء بالجامعة لتسمو في مكانتها بين أهم جامعات العالم، كما شكر معاليه قادة الدولة وثمّن دورهم الكبير في تنمية مسيرة التعليم، إضافة إلى دور الهيئتين الإدارية والتدريسية، كما رحب بالأفراد الجدد الذين انضموا للجامعة، ومن ثم كرّم أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية المستحقين لجائزة التميز التي تنظمها الجامعة سنويا لتشجيع العاملين على تطوير أدائهم المهني.


جاء ملتقى جامعة زايد السنوي لهذا العام حاملا عنوان "التقنيات الحديثة أداة لتحقيق الإبداع في التعليم" وذلك بالتزامن مع إطلاق الجامعة مبادرتها الهامة القائمة على استخدام التقنيات النقالة في الصفوف الدراسية من أجل ربط كافة البرامج التعليمية في الجامعة مع المسار التعليمي الحديث، وقد أعلن معالي الشيخ نهيان مبارك آل نهيان عن أسماء المعاهد الجديدة التي تضمنتها جامعة زايد مؤخرا، كما أعلن عن تخصيص ميزانية للمشاريع البحثية والمبادرات الابتكارية في الجامعة خلال الخمس سنوات القادمة. وبذلك فان الجامعة تؤكد التزامها الكامل بالمحافظة على توفير أفضل أنواع التعليم لطلبتها من خلال توظيف نخبة من الأساتذة، واعتماد البحوث المتقدمة والتطبيقات التقنية الحديثة، بهدف فتح أفقا أوسع  يمكن الطلبة من أداء أدوارهم الفعالة في القطاعين العام والخاص في حال تخرجهم.


iPhone/iPad Version




 

close rating