News

جامعة زايد تنظم ندوة حول التطور السياسي في الثقافة الإماراتية

05 Apr 2010

  استقبل الدكتور سليمان الجاسم مدير جامعة زايد الدكتور سعيد الغافلي المدير التنفيذي لشؤون المجلس الوطني الاتحادي بوزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي وذلك على هامش الندوة التي نظمتها الجامعة بمقرها في دبي بالتعاون مع الوزارة وحاضر فيها الدكتور الغافلي حول التطور السياسي في الثقافة الإماراتية من خلال عرض ملامح المشاركة السياسية في دولة الإمارات وذلك بحضور عدد من أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية وطالبات الجامعة من مختلف التخصصات.

وأكد د. سليمان الجاسم على أهمية الندوة التي تتناول جانبا رئيسيا في الحياة الإماراتية وتطور مفاهيم المشاركة السياسية والتي تجسدت بشكل ملحوظ في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي عام 2006 مشيرا إلي دعم قيادتنا الرشيدة وتعزيزها لتطوير الحياة النيابية في المجتمع وتشجيع أبناء الدولة على المشاركة في صنع القرار من خلال قياس اتجاهات الرأي العام 

وثمن الجاسم حرص وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي في إرساء فكرة المشاركة السياسية من خلال تنظميها للحملات الثقافية لتعزيز الوعي لدى أبناء الدولة وخاصة طلاب الجامعات حيث يتم تأهيلهم وإعدادهم للمشاركة في مسيرة التنمية والازدهار للوطن.

 واستعرض الدكتور سعيد الغافلي الخطة الإستراتيجية للوزارة منذ تأسيسها عام 2006 بهدف التنسيق بين الحكومة والمجلس الوطني الاتحادي فيما يتعلق بقيام المجلس بعمله والمشاركة في إعداد التشريعات المتعلقة بدور المجلس وغيرها من المحاور المرتبطة بهذا الشأن وذلك من خلال الرؤية العامة والهادفة إلي ترسيخ المشاركة السياسية لدعم المكتسبات الوطنية حيث تتبني الوزارة رسالتها المتضمنة العمل على تجسيد رؤية القيادة لتعزيز المشاركة السياسية وتطوير الحياة النيابية في مجتمع متماسك ومتسامح.

وأضاف الغافلي أن وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي طرحت خمسة أهداف إستراتيجية تشمل المساهمة في تنفيذ البرنامج الوطني لصاحب السمو رئيس الدولة لتفعيل وتطوير دور المجلس الوطني الاتحادي وتطوير أنظمة الاتصال بين الحكومة والمجلس الوطني والمواطنين وترسيخ التنمية السياسية في الدولة ونشر ثقافتها وتحقيق التميز المؤسسي إلي جانب الدعم الفني واللوجستي للجان الوطنية.