معالى الشيخ نهيان يترأس اجتماع مجلس الجامعة ويدشن حملة معا فلنزرع الصحراء

04 Nov 2009

ترأس معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس جامعة زايد الاجتماع السنوي التاسع لمجلس أمناء الجامعة وناقش خلاله عدد من الموضوعات من بينها إقرار منح الدرجات العلمية لخريجات الفصل الدراسي الأول للعام الأكاديمي 2008 -2009، ودراسة القدرة الاستيعابية للجامعة من الطلاب والطالبات والمتوقع استقطابها في مرحلة البكالوريوس خلال الفترة المقبلة، بالإضافة إلى مذكرة بشأن اقتراح الموافقة على تعيين الدكتور ريتشارد تاكار مديراً للبحوث المؤسسة بالجامعة، ومذكرة بشأن اقتراح تعيين الدكتور جون سيبولت عميداً لكلية علوم الإدارة بالجامعة، كما ناقش الأعضاء مذكرة بشأن آليات تنظيم العمل بالصندوق الوقفي لجامعة زايد. 

وحضر الاجتماع الذي أقيم أمس في مقر جامعة زايد بأبوظبي أعضاء مجلس الجامعة وهم معالي أحمد حميد الطاير رئيس مجلس إدارة الإمارات دبي الوطني، سعيد مبارك الهاجري المدير التنفيذي الإدارة الأسواق الصاعدة في هيئة ابوظبي للاستثمار والدكتورة أمل القبيسي عضو المجلس الوطني الاتحادي والدكتور سليمان الجاسم مدير جامعة زايد، كما حضر الاجتماع الدكتور دانييل جونسون نائب مدير جامعة زايد، وصفية الرقباني مدير التطوير بالجامعة.

وأشار الدكتور سليمان الجاسم مدير جامعة زايد أن الاجتماع السنوي التاسع لمجلس الجامعة ناقش إقرار منح الدرجات العلمية لخريجات الفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي 2007 - 2008 وعددهم الإجمالي 297 طالبة، وتم الموافقة على منح الدرجات العلمية لـ 75 طالبة من كلية الآداب والعلوم، و78 طالبة من كلية علوم الإدارة، و 38 طالبة من كلية علوم الاتصال والإعلام، بالإضافة إلى 60 طالبة من كلية التربية و 32 طالبة من كلية تقنية المعلومات، كما وافق المجلس على منح الدرجات العلمية لـ 12 خريجة من الفصل الدراسي الثاني للعام الأكاديمي 2007 -2008 في بكالوريوس العلوم في التقنيات والتعليم والذي يطرح بالاشتراك بين كليتي التربية وتقنية المعلومات، و خريجتين  من بكالوريوس العلوم في نظم المعلومات وإدارة التقنيات والذي يطرح بالاشتراك بين كليتي علوم الإدارة وتقنية المعلومات. 

وأوضح الدكتور الجاسم أنه تمت الموافقة على منح درجة ماجستير التربية في القيادة التربوية لخريج الدفعة الثانية وعددهم 21 خريجاً، بالإضافة إلى الموافقة على منح درجة الماجستير التنفيذي في إدارة الأعمال لخريجي الدفعة السابعة وعددهم 36 خريجاً، والموافقة على منح درجة الماجستير التنفيذي في إدارة الرعاية الصحية لخريجي الدفعة الثالثة وعددهم 10 خريجات، بالإضافة إلى الموافقة على منح درجة الماجستير التنفيذي في الإدارة العامة لخريجي الدفعة الأولى وعددهم 20 خريجاً.

ومن جهة أخرى شهد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي فعاليات حملة "معاً فلنزرع الإمارات" التي أطلقتها مجموعة الصحراء في فرع جامعة زايد بأبوظبي، وتهدف الحملة إلى نشر الوعي حول قدرات ومؤهلات ذوي الاحتياجات الخاصة في مجالات العمل المختلفة حيث تولى العاملين من ذوي الاحتياجات الخاصة بمجموعة الصحراء مهمة زراعة أشجار الفاكهة المختلفة حول الحرم الجامعي بأبوظبي. 

وأوضح الدكتور سليمان الجاسم أن هذه المبادرة تترجم حرص جامعة زايد على التعاون مع مختلف المؤسسات المجتمعية بالدولة، مشيداً بمبادرة مجموعة الصحراء في  نشر الوعي حول قدرات ومؤهلات ذوي الاحتياجات الخاصة في مجالات العمل المختلفة حيث تهدف المبادرة إلى لنشر الوعي بين الجمهور حول بذل مزيد من الجهود للاهتمام بذوي الاحتياجات الخاصة ورعايتها. 

ومن جانبه قال علي بادي عضو مجلس إدارة مجموعة الصحراء: "حملة معاً فلنزرع الإمارات حملة تهدف إلى توعية المجتمع الإماراتي بقدرات وطاقة ذوي الإعاقة في مجال العمل من خلال تثقيف المجتمع الإماراتي بكيفية زراعة أشجار الفواكه في بيوتهم وحصد ثمارها. اختيارنا لجامعة زايد جاء من منطلق ما حققته هذه المؤسسة التعليمية خلال السنوات الماضية في تخريج أجيال مثقفة ومؤهلة علمياً ومهنياً لسوق العمل الإماراتي بأعلى المستويات العالمية. بالإضافة إلى أن جامعة زايد توفر لطلابها الفرص العديدة للاندماج في قضايا المجتمع الإماراتي وتشجيعهم على إضافة بصمة إيجابية في جميع شرائح المجتمع. لذا كان اختيارنا استراتيجياً يهدف لخدمة أهداف هذه الحملة."