ورشة لطالبات التصميم في "فنون" جامعة زايد حول تطوير حلول إبداعية لاستدامة البيئة والطاقة

05 Feb 2020

استضافت كلية الفنون والصناعات الإبداعية بجامعة زايد، فرع أبوظبي، فريقاً من خبراء منظمة "لاند آرت جينيريتور Land Art Generator" الأمريكية، حيث قدم لطالبات التصميم الداخلي بالكلية ورشة عمل استهدفت صقل وتعزيز مهاراتهن الإبداعية في مجال التصميم وذلك بالتفاعل مع البيئة المحلية الإماراتية، وتطويرها إلى نموذج يمكن من خلاله، في العقود المقبلة، إعادة تعريف المكان الأمثل المزدهر اقتصاداً وثقافة واستدامة.

وينصّبّ اهتمام هذه المنظمة العالمية، الواقع مقرها في "سياتل" بالولايات المتحدة، على تسريع انتقال المجتمعات إلى اقتصادات ما بعد الكربون، وذلك  من خلال توفير نماذج من البنية التحتية للطاقة المتجددة التي تضيف قيمة إلى الفراغ العام، وتوفر طاقة عادلة لآلاف المنازل حول العالم.

وتعد هذه المنظمة تجمعاً تعاونياً فريداً للفنانين والمهندسين المعماريين والعلماء ومهندسي التصميم الخارجي الذين يعملون معاً من أجل رؤية تصميم وبناء المنشآت الفنية العامة التي تجمع بشكل فريد بين الجمال من جهة وتوليد الطاقة النظيفة على أساس المنفعة من جهة أخرى، في الوقت الذي تقوم بتوعية وإلهام الأجيال الجديدة من المصممين حول الطاقة المتجددة لآلاف المنازل في جميع أنحاء العالم.

ويأتي تنظيم ورشة العمل تماشياً مع الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 والتي تنوه بأهمية تعزيز تعليم العلوم والتكنولوجيا والرياضيات والعلوم والفنون، والذي سيثمر عدداً من النتائج المهمة بينها تحسين نوعية الهواء، والحفاظ على موارد المياه، وزيادة مساهمة الطاقة النظيفة وتنفيذ خطط النمو الأخضر.

 وضمن هذه الورشة، التي استغرقت يوماً كاملاً، استخدمت طالبات التصميم الداخلي في كلية الفنون والصناعات الإبداعية منطقة عامة مفتوحة في الدولة كموقع للتصميم ومبادرة لاند آرت موليندير كمنصة للتصميم، حيث قمن برسم الأفكار الخاصة بأعمال فنية متجددة تدمج الطاقة المتجددة وتقنيات حصاد المياه.

 واستهدفت الورشة تعزيز فهم الطالبات للعلاقة بين ثقافة الناس من جهة، وأوضاع الطاقة القائمة والمخطط لها من جهة أخرى، فضلاً عن اعتماد النهج الإبداعي للتوصل إلى حلول لقضايا المناخ، وتغذية الشعور بالقدرة على تصميم حلول مبتكرة للبنية التحتية المستدامة للمشهد الإماراتي، واستخدام مبادئ التصميم لتطوير عمل فني متجدد فريد من نوعه يتعلق بالمشهد العام للبيئة والموارد في الإمارات العربية المتحدة.