News

تعيين الأستاذ الدكتور رياض المهيدب مديراً لجامعة زايد

18 Aug 2014

أعلنت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، قرار تعيين مدير جامعة زايد الجديد، وذلك خلال رسالة بعثتها لأسرة الجامعة يوم أمس.

وإليكم نص الرسالة:

السادة الكرام أسرة جامعة زايد،

يسرني أن أحيطكم علماً بأن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، قد أصدر المرسوم الاتحادي رقم 88 لسنة 2014 الخاص بتعيين الأستاذ الدكتور رياض المهيدب  مديراً لجامعة زايد.

وإنه ليسعدني انضمام الأستاذ الدكتور رياض المهيدب للجامعة، وأتمنى له التوفيق في دعم مسيرة الجامعة والنهوض بدورها ورسالتها في خدمة التنمية الوطنية.

وأنوه لكم أنه كان آخر منصب شغله الأستاذ الدكتور المهيدب قبل صدور المرسوم الرئاسي هو  نائب مدير جامعة الإمارات العربية المتحدة للدراسات العليا والبحث العلمي، وذلك منذ عام 2013، حيث أشرف على النواحي الإدارية لمشاريع البحث العلمي الممولة من داخل وخارج الجامعة ومراكز البحوث وبرامج الماجستير والدكتوراه بالجامعة.

والأستاذ الدكتور المهيدب حاصل على شهادة الدكتوراه في هندسة البترول من جامعة ستانفورد بالولايات المتحدة الأمريكية، في يونيو 1989 وانضم الى قسم الهندسة الكيميائية والبترول بجامعة الإمارات العربية المتحدة كأستاذ مساعد في نفس العام. وتمت ترقيته إلى أستاذ مشارك في ديسمبر 1997، وإلى أستاذ في يناير 2005. وهو حائز على جائزة جامعة الإمارات العربية المتحدة للتميز في البحث العلمي وخدمة المجتمع في عام 2003، وعلى جائزة أفضل مشروع بحثي ممول من خارج  الجامعة في عام 2006، كما حاز في العام 2011 على تقدير جائزة الشيخ راشد بن سعيد – ندوة الثقافة والعلوم للأساتذة المواطنين.

وقد تدرج في عددٍ من المناصب الأكاديمية والبحثية في جامعة الإمارات العربية المتحدة، حيث عمل رئيساً لقسم بحوث الطاقة ثم مديراً لمركز بحوث التقنية والطاقة خلال الفترة ما بين 1989-1991. وخلال هذه الفترة، نفذ المركز، من ضمن مشاريع أخرى، دراسة استقصائية لطاقة الرياح المحتملة لدولة الإمارات العربية المتحدة، وتلاها مسح تفصيلي آخر عن إمكانات طاقة الرياح في إمارة الفجيرة في 1997-1998، بناء على طلب دائرة الاقتصاد والصناعة بالفجيرة. وعمل الأستاذ الدكتور المهيدب مساعدا لعميد كلية الهندسة للبحث العلمي خلال الفترة ما بين 1992-1996، ثم  رئيساً لقسم الهندسة الكيميائية والبترول بالكلية لفترتين، 1997-1999، والثانية و 2003-2005، ثم وكيلا للكلية خلال الفترة  1999-2006، ثم عميدا للكلية خلال الفترة  2006 إلى 2013، وجرت خلال هذه الفترة ثلاث زيارات للاعتماد الاكاديمي الدولي لبرامج كلية الهندسة.

تشمل المساهمات الأكاديمية الأخرى مشاركته في اللجنة العلمية المشتركة مع جامعة السلطان قابوس لمراجعة المشاريع البحثية المشتركة منذ عام 2003، ومشاركته في اجتماعات شبكة أبحاث "مصدر" خلال الفترة ما بين 2007-2009، كما كان عضواً في مجلس جامعة الامارات في الفترة من 1994-1998، ومنذ عام 2006 فهو عضو في مجلس أمناء معهد التكنولوجيا التطبيقية حيث يرأس اللجنة الأكاديمية.

والجدير بالذكر أن الأستاذ الدكتور المهيدب شارك كباحث رئيسي أو باحث مشارك في ستة مشاريع بحثية صناعية، خمسة منها ممولة من شركات النفط الوطنية والدولية، وله 33 مقاله بحثية تم نشرها في مجلات علمية محكّمة بالإضافة الى 45 مقالة تم  تقديمها في المؤتمرات العلمية  منها 11 مقالة حول التعليم الهندسي والبحث العلمي، إضافة إلى المساهمة في حلقات النقاش حول دور التعليم والبحث العلمي في مختلف المجالات وخاصة الصناعية منها. وهو عضو في هيئة تحرير مجلة  "الطاقة" الصادرة من  أوبك.

هذا ويساهم الأستاذ الدكتور المهيدب كمراجع علمي للأوراق المقدمة للنشر في المجلات العلمية لجمعية مهندسي البترول ولمجلة هندسة علوم البترول، وكذلك مجلة جامعة قطر الهندسية ومجلة جامعة الملك سعود، بالإضافة الى تحكيم عدد من حالات الترقية الأكاديمية.

وأنا على ثقة بأن الأستاذ الدكتور المهيدب سيبذل قصارى جهده مع فريق العمل من أعضاء الهيئتين الإدارية والتدريسية في الجامعة، لترجمة استراتيجية تطوير المسيرة الأكاديمية وتوجهات مجلس الجامعة في هذا الصدد، خاصة في ضوء حصول الجامعة على الاعتماد الأكاديمي العالمي، وهو ما يبرهن تميز جودة مخرجاتها التعليمية من الكوادر الوطنية المتخصصة، وكذلك جودة الأداء التعليمي وعلاقات الشراكة مع المجتمع.

وتفضلوا بقبول فائق الاحترام

لبنى بنت خالد القاسمي

وزيرة التنمية والتعاون الدولي

رئيسة جامعة زايد