News

جامعة زايد تلبي توجيهات الحكومة وتحتفل بيوم العَلم

07 Nov 2013


احتفلت جامعة زايد بمقريها في أبوظبي ودبي بمناسبة يوم العَلم، بالتزامن مع ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، حفظه الله، رئاسة الدولة. وجاء ذلك تلبية لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، برفع علم دولة الإمارات العربية المتحدة خفاقا أمام المباني الحكومية الاتحادية والمحلية في مختلف إمارات الدولة.

واستذكر المحتفلون قول سموه:


" قررنا أن يتزامن يوم العلَم مع تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئاسة دولة الإمارات، حفظ الله دولتنا وعلَمنا ورئيسنا .. لنرفع علمنا عاليا يا أبناء وبنات الإمارات من اليوم وصولا للثاني من ديسمبر.. وشاركوني صور هذه اللحظات ليبقى علمنا مصدر إلهامنا .. نرفع علم الإمارات عاليا لنعبر عن عشقنا لوطننا وامتناننا لمؤسسي دولتنا وعهدنا ببذل الغالي والنفيس من أجل الحفاظ على اتحادنا".

  ورفعت جامعة زايد سارية علم الدولة أمام مبانيها في أبوظبي ودبي، بحضور عدد من مسؤولي الجامعة وحشد من الطلبة والهيئتين التدريسية والإدارية، تلبية لتوجيهات الحكومة وتوافقا مع رسالة الجامعة الهادفة إلى إعداد كوادر مؤهلة من الخريجين القادرين على المساهمة في بناء الوطن.

ويعد علم دولة الإمارات رمزا وطنيا، والراية المعبرة عن استقلال الدولة وسيادتها، وهو سفير البلاد في كل مكان وزمان. كما يحظى باحترام جميع مواطني الدولة والمقيمين على أرضها، لما يحمله من معاني الانتماء والمواطنة، ويستخدم في جميع المناسبات الوطنية والدينية والاجتماعية والرياضية في الدولة وخارجها؛ لأنه يمثل أبناء الوطن ويحمل جميع معاني العزة والفخر والإنجاز والأمان والسلام والسعادة. وتم اعتماد علم الإمارات العربية المتحدة حين رفعه لأول مرة المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في الثاني من ديسمبر عام 1971 عقب الإعلان عن قيام دولة الإمارات العربية المتحدة.